الرئيسية

الاتحاد الإفريقي يندد بمواقف “صادمة” بحق المهاجرين في تونس

دان الاتحاد الإفريقي مواقف الرئيس التونسي قيس سعيد بشأن المهاجرين من إفريقيا جنوب الصحراء ودعا دوله الأعضاء إلى “الامتناع عن أي خطاب كراهية له طابع عنصري قد يلحق الأذى بأشخاص”.

ودعا سعيد الثلاثاء إلى “إجراءات عاجلة” لوقف تدف ق المهاجرين غير النظاميين من إفريقيا جنوب الصحراء، معتبرا أن وجودهم في تونس مصدر “عنف وجرائم وممارسات غير مقبولة” .

ودان سعيد وصول “جحافل من المهاجرين غير الشرعيين” و”مشروعا إجراميا لتغيير التركيبة السكانية” في البلاد.

وأثار هذا التصريح تنديد منظمات حقوقية.

وتحدث سعيد خلال اجتماع عن وصول “جحافل المهاجرين غير النظاميين” وشد د على “ضرورة وضع حد بسرعة لهذه الظاهرة”.

ودان رئيس مفوضية الاتحاد الإفريقي موسى فقي محمد في بيان  “بشدة تصريحات السلطات التونسية الصادمة ضد مواطنينا الأفارقة، والتي تتعارض مع روح منظمتنا ومبادئنا التأسيسية”.

وذكر “جميع البلدان لا سيما الدول الأعضاء في الاتحاد الإفريقي بأن عليها الوفاء بالتزاماتها بموجب القانون الدولي … أي معاملة جميع المهاجرين بكرامة، من أينما أتوا، والامتناع عن أي خطاب كراهية له طابع عنصري قد يلحق الأذى بأشخاص، وإعطاء الأولوية لسلامتهم وحقوقهم الأساسية”.

وكرر موسى فقي محمد “التزام المفوضية بدعم السلطات التونسية لحل قضايا الهجرة بهدف جعل الهجرة آمنة وكريمة ونظامية”.

من جهتها قالت سفارة مالي في تونس الجمعة في بيان إنها تتابع “باهتمام بالغ وضع الماليين” في البلاد، متحدثة عن “لحظات مقلقة جدا “. ودعت الماليين إلى “الهدوء واليقظة” و”من يرغبون، بالتسجيل للعودة الطوعية”

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى