الرئيسية

حراك كبير في ولاية إنشيري للمطالبة بترشيح الولي ولد أحمد حامد بوحبيني رئيسا للمجلس الجهوي

طالب عدد كبير من أطر ووجهاء وفاعلي ولاية إينشيري إضافة إلى ساكنة المنطقة الساحلية من انجاكو جنوبا إلى انواذيبو شمالا بترشيح المهندس الولي ولد أحمد حامد رئيسا للمجلس الجهوي للولاية.
ترشيح المهندس الولي أحمد حامد بوحبيني لرئاسة المجلس الجهوي كان أبرز  مطالب اجتماع وصف بالحاشد، نظمته مجموعة بارزة  من الأطر والوجهاء والفاعلين السياسيين في حزب الانصاف على مستوى الولاية مساء الثلاثاء 29 نوفمبر 2022. 
وأكد المشاركون في الاجتماع احترامهم لخيارات الحزب؛ التي لاشك أنها ستكون منصفة باعتماد المهندس الولي بوحبيني مرشحا لرئاسة المجلس الجهوي للولاية.
يشار إلى أن المهندس والإطار الفاعل  بولاية إينشيري الولي أحمد حامد بوحبيني من الأطر والكفاءات البارزة التي عرفتها دوائر القرارات على المستوى الإداري والسياسي…
وقد عينه  الرئيس محمد ولد الشيخ الغزواني منسقا عاما لحملته في ولاية لعصابة في الانتخابات الرئاسية المنصرمة وكان بحق الرجل المناسب في المكان المناسب، حسب أوساط مقربة من الحملة.
يذكر أن الرجل بدأ مساره إطارا بالشركة الوطنية للصناعة والمناجم SNIM، قبل أن يتولى منصب المدير الفني في المؤسسة الوطنية لصيانة الطرق ENER، ليتم تعيينه بعد ذلك مديرا عاما للمختبر الوطني للأشغال العمومية، وذلك قبل توليه إدارة البنى التحتية والطرق بوزارة التجهيز والنقل ليعين بعد ذلك مديرا عاما لشركة كهرباء ماننتالي SOGEM التابعة للمفوضية السامية لاستثمار نهر السنغال.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى